صحيفة بانوراما اليوم

طريقة جديدة للتحية في زمن كورونا.. نصيحة من "الصحة العالمية"

مناشدة جديدة أطلقتها منظمة الصحة العالمية تخص احتواء انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد، مفادها ضرورة تحية الآخرين بوضع اليد على القلب، بدلا من المصافحة يدا بيد. ومع تفشي الفيروس التاجي في عدد كبير من دول العالم استبدل ملايين الأشخاص حول العالم المصافحة التقليدية بتحية الكوع، لتجنب التواصل بالأيدي والأحضان، ومن ثم الحفاظ على صحة الجميع من خطر العدوى بكورونا، وفقا لوكالة "adnkronos" الأنباء الإيطالية. "لا أحضان، ولا حتى التحية بالكوع"..

تحذير جاء من مدير منظمة الصحة العالمية (WHO) ، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، الذي أعاد، الأحد، نشر تغريدة تضمنت توصية قدمها هو بنفسه منذ أكثر من 5 أشهر على موقع "تويتر" تنصح بتجنب تحية بعضنا البعض بالكوع. في الحقيقة، ليست هذه هي المرة الأولى التي تطلق فيها منظمة الصحة العالمية مثل هذه النصائح، ففي بداية مارس الماضي، نصح جيبريسوس بإيقاف عادة التحية بالكوع، لأنها لا تسمح بمراقبة مسافة الأمان الموصى بها من أجل تجنب العدوى بالفيروس التاجي. ولكن بسبب عدم الحفاظ على المسافة المناسبة بين الناس حتى مع "تحية الكوع"، أعاد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، التغريدة ولكنه نصح هذه المرة الجميع بأنه من الأفضل تحية الآخرين بوضع أيدينا على قلوبنا.

يذكر أن انتشار الفيروس التاجي في دول العالم، أدى إلى منع ملايين الناس من تحية بعضهم البعض بالقبل أو العناق، مستعيضين عن ذلك بـ"مصافحة ووهان" أو التحية بالكوع أو حتى بالأقدام.

للأعلى