الثلاثاء, ٢٨ سبتمبر

تفاصيل الخبر

ميسي يخرج عن صمته ويفتح النار على الصحافة ومنتخبه

عبّر ليونيل ميسي نجم وقائد منتخب الأرجنتين، عن سعادته الكبيرة بحصد (التانجو) لقب كوبا أمريكا هذا الصيف، مؤكدًا أنه عانى من وصف الصحافة له بـ"الفاشل"، لعدم تحقيقه هذه الكأس في السنوات الماضية.

 

وقال ليونيل ميسي خلال تصريحاته لشبكة (ESPN) العالمية: "حين توجنا بلقب كوبا أمريكا، لم أستطع تصديق ذلك. كنت أحلم باللقب لدرجة أنني لم أفهم حتى ما كان يحدث وقتها، وبصراحة أستمتع به أكثر الآن، حين أرى الصور التي كانت في ذلك الوقت"، وفق ما نقل موقع صحيفة (الماركا) الإسبانية.

 

وأضاف: "الاعتراف بأننا لسنا الأفضل كانت نقطة التحول بالنسبة لنا، وما نريده الآن هو العمل على تطور الفريق، وأخيرًا قضيت إجازة سعيدة من أول يوم إلى آخر يوم".

 

وتابع ليونيل: "كان هناك جزء من الصحافة يتهمني بالفشل وأنني لا أشعر بأهمية قميص الأرجنتين، ويجب أن نعترف بأننا لسنا الأفضل في العالم، ولم نكن الأسوأ في السابق ولسنا أفضل الآن".

 

وحول رأيه بالمدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، سكالوني، قال ميسي: "لديه ميزة كبيرة، فهو من تولى قيادة المنتخب في لحظة صعبة، وكان يؤمن بالفريق ويتطور بشكل تدريجي، ويعرف دائمًا ما يريده".

 

وأردف: "سكالوني وثق في اللاعبين الكبار والشباب، وتطورنا تدريجيا منذ بطولة كوبا أمريكا عام 2019، وحققنا قفزة، ويجب أن نستمر في التطور، حيث يمنحنا لقب كوبا أمريكا الحيوية للتقدم قبل كأس العالم".

 

وعن المباراة المقبلة للأرجنتين ضد بوليفيا، أوضح ميسي: "من المؤسف أن الملعب لن يكون ممتلئًا بسبب الوباء، فنحن في لحظة رائعة بالنسبة لنا، ونريد حقًا الاستمتاع بكل ذلك".

 

وختم ليونيل: "نريد الفوز بالنقاط الثلاث ومواصلة السير للأمام، كما سنحتفل بلقب كوبا أمريكا، الذي كنا قريبين منه عدة مرات، ولم نكن محظوظين بما يكفي لتحقيقه، وعلينا أن نستمتع بالاحتفال به دون إهمال المباراة التي لدينا والنقاط الثلاث مهمة للغاية".