تفاصيل الخبر

منها تعزيز القدرة الجنسية.. تعرف على فوائد تناول الحمص للرجال ؟

يقبل عدد كبير من الأشخاص على تناول الحمص كونه من البقوليات الغنية والمليئة بالمواد الغذائية المفيدة لصحة الجسم، حيث يمد الرجل بالطاقة ويعالج أمراض مختلفة.

 

و نمى الحمص في دول الشرق الأوسط منذ آلاف السنين ويدخل مع العديد من الأطعمة، و يعتبر الحمص مصدر غني بالفيتامينات والمعادن والألياف ويقدم مجموعة متنوعة من الفوائد الصحية، مثل تحسين الهضم والمساعدة في إدارة الوزن، وفق (المعلومات).

 

فوائد الحمص للرجل:

 

 

1. تعزيز القدرة الجنسية:

 

 

الحمص يزيد من القدرة على الإنتصاب ويعالج مشاكل سرعة القذف ويزيد أعداد الحيوانات المنوية ويحسن من سرعتها.

 

2. العناصر الغذائية:

 

 

الحمص يحتوى على كمية معتدلة من السعرات الحرارية، يوفر 46 سعر حرارى لكل 1 أوقية (28 غرام)، وحوالي 67 ٪ من هذه السعرات الحرارية من الكربوهيدرات ويأتي الباقي من البروتين وكمية صغيرة من الدهون.

 

3. تقليل الشهية:

 

 

البروتين والألياف في الحمص يساعدا على إبقاء شهيتك تحت السيطرة، يعمل البروتين والألياف على إبطاء عملية الهضم مما يساعد على تعزيز الشعور بالإمتلاء.

 

يزيد البروتين من مستويات الهرمونات التي تقلل الشهية في الجسم وتؤدي تأثيرات البروتين والألياف في حبات الحمص إلى تقليل إستهلاك السعرات الحرارية تلقائيًا على مدار اليوم.

 

4. غني بالبروتين:

 

 

الحمص مصدر كبير للبروتين النباتي، مما يجعله خيارًا غذائيًا مناسبًا لأولئك الذين لا يتناولون المنتجات الحيوانية، و توفر حصة 1 أونصة (28 جرام) حوالي 3 جرام من البروتين، وذلك مماثل لمحتوى البروتين في الأطعمة المشابهة مثل الفاصوليا والعدس، و يساعد البروتين الموجود في الحمص في تعزيز الشعور بالإمتلاء والحفاظ على الشهية تحت السيطرة.

 

و جودة البروتين في الحمص أفضل من الأنواع الأخرى من البقوليات وذلك لأنه يحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية تقريبًا، بإستثناء الميثيونين.

 

الحمص ليس مصدرا كاملا للبروتين وللتأكد من حصولك على جميع الأحماض الأمينية في نظامك الغذائي عليك بإقرانه مع مصدر بروتين آخر مثل الحبوب الكاملة.

 

5. إنقاص الوزن:

 

 

الحمص له العديد من الخصائص التى تساعدك فى التحكم بوزنك، منخفض السعرات الحرارية إلى حد ما والبروتين والألياف في الحمص تشجع على إدارة الوزن.

 

و أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يتناولون الحمص بإنتظام أقل عرضة بنسبة 53 ٪ للسمنة وكان لديهم مؤشر كتلة الجسم ومحيط الوزن أقل مقارنة مع أولئك الذين لم يتناولوه.

 

6. السكر في الدم:

 

 

السكر في الدمالحمص له العديد من الخصائص تساعد في إدارة مستويات السكر في الدم، مصدر جيد للألياف والبروتين وكلاهما معروف بدوره في تنظيم نسبة السكر في الدم، فالألياف تبطئ إمتصاص الكربوهيدرات، مما يشجع على ثبات مستويات السكر في الدم.

 

و تناول الأطعمة الغنية بالبروتين يساعد فى الحفاظ على مستويات السكر في الدم صحية لدى الأفراد المصابين بداء السكرى من النوع 2 .

 

فقد ربطت العديد من الدراسات بين إستهلاك الحمص وإنخفاض مخاطر الإصابة بأمراض عدة، بما في ذلك مرض السكرى وأمراض القلب وغالبًا ما تنسب هذه التأثيرات إلى تأثيرات خفض السكر في الدم.

 

7. الهضم:

 

 

الحمص مليء بالألياف المفيدة لصحة الجهاز الهضمى، الألياف أغلبها من النوع القابل للذوبان مما يعني أنها تمتزج بالماء وتشكل مادة تشبه الهلام في الجهاز الهضمي.

 

و تساعد في زيادة عدد البكتيريا الصحية في الأمعاء ومنع نمو البكتيريا غير الصحية وتقلل من خطر حدوث بعض أمراض الجهاز الهضمي مثل متلازمة القولون العصبي وسرطان القولون.

 

8. مرض القلب:

 

 

الحمص مصدر كبير للعديد من المعادن، مثل المغنيسيوم والبوتاسيوم، تعرف بأهميتها لتعزيز صحة لأنها تساعد في منع إرتفاع ضغط الدم الذى يعد عامل خطر رئيسي لأمراض القلب.

 

الألياف القابلة للذوبان في الحمص تساعد في تقليل مستويات الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار الذى يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.