صحيفة بانوراما اليوم

ولاية فلوريدا الأمريكية تسجل ارتفاعا قياسيا في الإصابات بفايروس كورونا ..

سجلت ولاية فلوريدا رقماً قياسياً جديداً في عدد الإصابات بفيروس كورونا بلغ 15 ألف و299 حالة إصابة في غضون 24 ساعة .

ويُمثل هذا العدد حوالي ربع مجموع الإصابات اليومية في الولايات المتحدة، جاعلا الولاية، التي تضم 7٪ فقط من سكان الولايات المتحدة، تتجاوز الرقم القياسي السابق الذي كانت تحتفظ به ولاية كاليفورنيا. وأثبتت ولاية فلوريدا، التي بدأت في رفع القيود المفروضة بسبب فيروس كورونا في مايو/أيار الماضي، أنها أكثر عرضة للفيروس بسبب كثرة الوافدين عليها وكبر سن سكانها.

وتتفوق أرقام الولاية على أسوأ المعدلات اليومية التي شهدتها نيويورك في أبريل/نيسان الماضي. وسجّلت فلوريدا أيضاً 45 حالة وفاة إضافية. ووفقاً لوكالة رويترز، فإنّ الولاية كانت ستحتلُ المرتبة الرابعة في العالم بالنسبة لعدد الحالات الجديدة لو كانت دولة، فيما تقول أكثر من 40 من المستشفيات في فلوريدا إنّ مرافق العناية المركزة لديها تعمل بكامل طاقتها.

وأُعلن عن أحدث الأرقام بعد يوم واحد من إعادة فتح عالم والت ديزني في أورلاندو بولاية فلوريدا، ولكن مع اتباع تدابير السلامة بما في ذلك ارتداء القناع والاستخدام الواسع للمطهرات. واستمر عدد الاصابات في فلوريدا في الارتفاع رغم أنّ الحاكم الجمهوري، رون ديسانتس، أمر بإغلاق بعض الحانات مرة أخرى الشهر الماضي.

وانتقد كبير مستشاري قوة مكافحة فيروس كورونا في البيت الأبيض، أنتوني فاوتشي، تخفيف عمليات الإغلاق في الولاية، قائلاً إن البيانات الخاصة بالعدوى لا تدعم هذه الخطوة. كما رفض ديسانتيس جعل ارتداء القناع إجبارياً. وظهر الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مرتدياً قناعاً للمرة الأولى يوم السبت، بعد أن أدلى بتصريحات في السابق حول مدى جدواها وفائدتها. وكان يزور مستشفى والتر ريد العسكري خارج واشنطن، حيث التقى بجنود مصابين وبعاملين في مجال الرعاية الصحية.

وقال لدى مغادرته البيت الأبيض: "لم أعارض يوماً فكرة ارتداء الأقنعة، لكنني أعتقد ببساطة أنّه يوجد وقت ومكان معينان لارتدائها". وسجلت الولايات المتحدة أكثر من 60 ألف إصابة يومية جديدة خلال الأيام القليلة الماضية. ولا تزال ولايات أخرى بما فيها أريزونا وكاليفورنيا وتكساس تشهد حالات متزايدة.

للأعلى